» الطاقة الشمسية و البديلة

تحويل الحمأة إلى طاقة بديلة

د.م عبد الرزاق محمد سعيد التركماني

بلدية فلوريدا أصبحت أول ولاية أمريكية تحول الحمأة إلى طاقة بديلة
قامت بلدية فلوريدا باعتماد تحويل الحمأة الناتجة عن محطات المعالجة الى طاقة بديلة عبر تحويلها الى غاز حيوي و ذلك بعد تطوير أنظمة MaxWest المخصصة لهذه الغاية. و تعد هذه الخطوة ذات المردود الاقتصادي نقلة نوعية في حماية البيئة عبر التخلص الآمن من المواد الصلبة البيولوجية (الحمأة).
و بمقارنة كلفة انتاج الغاز الطبيعي التقديرية  مع قيمة الوقود المستحاثي (Fossil Fuel) الذي يتم الاستغناء عنه فإن التوفير يقدر بـ 9 مليون دولار و ذلك خلال عمر استثمار المشروع. مع الخذ بعين الاعتبار أن عملية تحويل الحماة الى غاز حيوي هي عملية صديقة للبيئة و لذلك يطلق على هذا الغاز بالغاز الأخضر.
يتمثل مبدأ نظام تحويل الحمأة في المرحلة الاولى و ضمن خزان مغلق الى غاز تركيبي (Syngas) يتكون من مزيج لعدة غازات منها الهيدروجين و أول أكسيد الكربون و التي تنتج بسبب تحول الوقود الكربوني الى غاز. و في المرحلة الثانية يتم أكسدة الغاز التركيبي الناتج بالمرحلة الاولى ضمن وحدة أكسدة مغلقة ساخنة و بذلك تنتج طاقة حرارية بديلة.
في أنظمة MaxWest الكبيرة فإن الطاقة البديلة النتاجة تكفي لتوليد الكهرباء الصدية للبيئة. و بالتالي فإن الجهود الحثيثة لا تتوقف من أجل تعميم هذه الأنظمة الصديقة للبيئة من أجل أن تكون فلوريدا الرائدة في اعتماد تكنولوجيا التخلص الآمن من الملوثات البيولوجية الصلبة. و بذلك ستكون فلوريدا القدوة لباقي الولايات الامريكية.
إن الطرق التقليدية للتخلص من الملوثات الصلبة البيولوجية مكلفة ماديا” و مؤذية للبيئة و بما أن التوجه العالمي الآن هو نحو تقليل و منع المخاطر التي تضر بالبيئة فإن مثل هذه التكنولوجيا ستعطى الأولوية و سيتم دعمها كونها صديقة للبيئة و ذات كلفة منخفضة. فمثلا” أنظمة MaxWest  تلغي كلف المعالجة التقليدية للحماة و لا تلوث الهواء و المياه كما يحدث عادة” في الأنظمة التقليدية.
إن أنظمة MaxWest تعمل بشكل جيدة على انتاج الطاقة البديلة الآمنة من روث الحيوانات و بقايا الأخشاب و المحاصيل و بعض الملوثات الصلبة ذات التكوين الكربوني مثل البلاستك.
المصدر : مترجمة عن مقالة بمجلة الخبير البيئي
ملاحظة: جميع محتويات الموقع ذات حقوق محفوظة و لايسمح بإعادة النشر أو الاستخدام إلا بعد أخذ إذن مدير الموقع حصريا” تحت طائلة المسؤولية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *