» إدارة النفايات الصلبة

التخطيط الشامل لإدارة النفايات الصلبة في سورية

د.م. محمد المحمد

– مقدمة:
إن مشكلة النفايات الصلبة تعتبر مشكلة عالمية، إذ لا تنحصر على بلد معين دون الآخر، بل تخص جميع دول العالم، ويمكن القول بأنه لا يوجد بلد في عالم اليوم بمنجى من هذه المعضلة التي يجب إيجاد حلول مناسبة لها. نعم، إن مشكلة النفايات لقد أخذت طابعاً عالمياً، كما و أصبحت مشكلة جلية وواضحة للعيان في جميع دول العالم سواء كانت هذه الدول نامية أو من الدول المتقدمة صناعياً.
إن حجم الضرورة التي تقضي بمعالجة الفضلات الصلبة يتعاظم مع الوقت وذلك للأسباب التالية:
   ·        بسبب الزيادة في عدد السكان في التجمعات البشرية (من قرى و مدن )،
   ·        وبسبب زيادة الاستهلاك التي تحتم زيادة كمية الفضلات التي يخلفها السكان كنتيجة للأنشطة البشرية المختلفة.
   ·   ومن أهم الدواعي لمعالجة الفضلات الصلبة هو الحفاظ على سلامة العناصر الثلاث للبيئة التي يعيش فيها الجنس البشـري، ألا و هي التربة و الماء و الهواء.
إن عدد السكان في الجمهورية العربية السورية سيزيد عن 23600000  نسمة بحلول 2014 وتعتبر سورية من البلدان التي تتمتع بزيادة سكانية كبيرة فهي تتراوح بين ( 2.7 – 3%) بل هناك بعض المناطق الريفية قد تتجاوز نسبة النمو السكاني 4%. وإن هذه الزيادة سيرافقها زيادة في إنتاج وتوالد النفايات.
في الحقيقة، إن إدارة النفايات في معظم التجمعات السكانية في سورية (مدن، قرى) تقتصر على عمليات الجمع والترحيل ليتم التخلص منها في أماكن غير نظامية وبدون الآخذ بالاحتياطات الفنية التي تكفل حماية عناصر البيئة، الأمر الذي شكل حاجة ماسة وملحة إلى تحديث إدارة النفايات الصلبة المتولدة في القطر، وذلك وفقاً لزيادة إنتاج النفايات بالإضافة إلى تأثيرها المرتفع على الصحة والبيئة، ونتيجة لقيام اللجنة الوطنية لإدارة النفايات الصلبة في سوريا منذ بداية عام 2002 بزيارات ميدانية إلى جميع محافظات القطر لقد تم تشخيص الحالة المتردية لإدارة النفايات الصلبة في كافة التجمعات السكانية في سورية، لقد آثرت وزارة الإدارة المحلية والبيئة في الجمهورية العربية السورية أن يكون الحل شاملاً على المستوى الوطني في سورية، وبحيث يتم النهوض بواقع إدارة النفايات الصلبة في سوريا من خلال الوقوف عند المعوقات واقتراح الحلول المناسبة لحلها، ونظراً لعدم وجود خطة إستراتيجية مستقبلية لإدارة النفايات الصلبة في سوريا، كان الحل المقترح ضرورة وضع هذه الإستراتيجية لسنوات مستقبلية عدة ترسم نهجاً لحل جميع المشاكل الخاصة بهذا المجال.
حيث أوكلت دراسة المخطط التوجيهي لإدارة النفايات الصلبة في سورية إلى الشركة الفرنسية TRIVALOR عام 2004 بقيمة 210000 يورو، ليقدم الأمور التالية:
·         تسهيل وإتاحة الفرصة لتخطيط معتمد تبنى عليه الاستثمارات في مجال النفايات الصلبة،
·         تأمين إطار مؤسساتي لمتابعة سياسة “النفايات”،
·         القيام بالمشاريع بتقنيات ملائمة وذات صلة بذلك،
·         إتاحة الفرصة لتحسين الإدارة الشاملة لكافة أنواع المختلفة من النفايات،
·         تحقيق سياسة وطنية مترابطة وشاملة،
·         معالجة الأولويات على قاعدة التسلسل الهرمي.
 
لقد تم انجاز المخطط التوجيهي لإدارة النفايات الصلبة في سورية من قبل الشركة الفرنسية TRIVALOR على أربعة مراحل، كما هو مبين أدناه:
– المرحلة الأولى: دراسة وتشخيص الوضع الراهن لإدارة النفايات الصلبة في سورية.
– المرحلة الثانيـة: اقتراح الحلول لإدارة النفاياتالصلبة.
– المرحلة الثالثـة: الحلول والتوصيات النهائيةلإدارة النفايات الصلبة في سورية.
– المرحلة الرابعة: وثائق من أجل تقديم العروض.
سيتم استعراض المخطط التوجيهي لإدارة النفايات الصلبة في سورية لبيان أهمية دور تشخيص المشكلة المتعلقة في إدارة النفايات الصلبة وبيان أهمية التخطيط على المستوى الوطني في مثل هذه القضايا المهمة التي تمس البيئة والصحة والحالة الاقتصادية في سورية.
2- شرح المخطط التوجيهي لإدارة النفايات الصلبة في سورية
في إطار مسيرة التطوير والتحديث وتنفيذ التوجيهات في إيجاد الحلول المناسبة لواقع النظافة وإدارة النفايات الصلبة وبتكليف من السيد رئيس مجلس الوزراء وتوجيه من السيد وزير الإدارة المحلية والبيئة. قامت اللجنة الوطنية لإدارة النفايات الصلبة في سوريا منذ بداية عام 2002 بزيارات ميدانية إلى جميع محافظات القطر للنهوض بواقع إدارة النفايات الصلبة في سوريا للوقوف عند المعوقات واقتراح الحلول المناسبة لحلها.
ونظراً لعدم وجود خطة إستراتيجية مستقبلية لإدارة النفايات الصلبة في سوريا كان الحل المقترح ضرورة وضع هذه الإستراتيجية لسنوات مستقبلية عدة ترسم نهجاً لحل جميع المشاكل الخاصة بهذا المجال.
وقد تم التعاقد مع شركة تريفالور الفرنسية لإعداد المخطط التوجيهي لإدارة النفايات الصلبة وحددت مدة تنفيذ العقد بثمانية أشهر وتم تقسيم العمل فيها إلى أربعة مراحل:
المرحلة الأولى: دراسة الواقع الراهن لإدارة النفايات الصلبة في سورية وتتضمن:
تحديد البيئة المحلية وكمية النفايات المتولدة وتحليلها إلى أنواعها الرئيسية كماً ونوعاً وطرق تجميع النفايات بأنواعها ومواقع المعالجة والتخلص من النفايات وتوصيف مواقع طمر النفايات
المرحلة الثانية: تقديم دراسة لمقترحات الخطة الوطنية لإدارة النفايات الصلبة في سورية وتتضمن :
تحديد أهداف وغايات الخطة الوطنية لإدارة النفايات والتقنيات الممكنة والمقترحات التي يمكن تنفيذها في مجال معالجة النفايات الصلبة مع تحديد الخيار الأفضل بالتنسيق مع اللجنة الوطنية في سوريا.
المرحلة الثالثة: إعداد خطة المشاريع ودراسة الجدوى الاقتصادية وتقديم المخطط التوجيهي النهائي.
المرحلة الرابعة: تقديم الوثائق الخاصة بأعمال التلزيم والتعاقد مع القطاع الخاص بما في ذلك التصميم والإنشاء والتمويل والتشغيل وتحديد النقاط وتقييم كل مقترح.
ويهدف المخطط التوجيهي إلى التقليل من التأثيرات البيئية في مجال إدارة النفايات البلدية الصلبة بما في ذلك التأثيرات التالية:
–          تلوث المياه السطحية والجوفية.
–          تلوث الهواء.
–          الروائح الكريهة.
–          التأثيرات البصرية.
–          التقليل من التأثيرات الصحية في مجال إدارة النفايات البلدية الصلبة بما في ذلك التأثيرات التالية:
– الأمراض التي ترتبط بالنفايات.
– الأمراض التي ترتبط بالآفات والحشرات المستوطنة في النفايات.
يقدم المخطط التوجيهي لإدارة النفايات الصلبة في سورية النقاط المفيدة التالية:
–          تسهيل وإتاحة الفرصة لتخطيط معتمد عليه للاستثمارات .
–          إطار لمتابعة سياسة “النفايات”
–          للقيام بالمشاريع بتقنيات ملائمة وذات صلة بذلك
–          لإتاحة الفرصة لتحسين الإدارة الشاملة لأنواع مختلفة من النفايات
–          لتحقيق سياسة وطنية مترابطة و شاملة
–          لمعالجة الأولويات على قاعدة التسلسل الهرمي.
من أهم المبادئ العامة التي نص عليها المخطط الوطني التوجيهي لإدارة النفايات الصلبة في سوريا
–          إيلاء المزيد من الاهتمام للنفايات البلدية الصلبة.
–          إيجاد نظام منطقي لعمليات الجمع بحيث تشمل جميع المواطنين وبحيث يتم الاستغناء عن الجرارات مع مضي الوقت
–          التقليل من كميات النفايات إلى أدنى حد ممكن.
–          مكافحة التلوث والتأثيرات الصحية الناشئة عن النفايات البلدية الصلبة.
–          التوجيه بمنع الحرق العشوائي للنفايات.
–          التحول على المدى الطويل إلى معالجة جميع النفايات البلدية الصلبة قبل التخلص منها.
–          أما على المدى المتوسط فسيتم التركيز على وجوب التخلص من النفايات في المطامر الصحية مباشرة.
–          التحكم بالتكاليف في مجال إدارة النفايات البلدية الصلبة مع العمل بمبدأ ” الملوث يدفع “ على أن يتم التركيز في ذلك على الشركات في القطاعين العام والخاص.
–          وضع القوانين بهدف تحديد النظم والمسؤوليات اللازمة في عمليات الجمع والمعالجة والأطر المالية التي سيتوجب مراعاتها في هذه العمليات.
–          إقامة مجموعة من الوحدات لمعالجة النفايات الخطرة.
 
تضمن المخطط التوجيهي مبادئ فنية لمعالجة النفايات
–          التقليل من كميات النفايات إلى أدنى حد ممكن.
–          تفعيل خدمات نقل النفايات.
–          فرز النفايات القابلة للتدوير (الورق، الكرتون، البلاستيك،…).
–          صنع الأسمدة من النفايات العضوية.
يوضح الجدول أدناه عدد المنشآت المختلفة لمعالجة النفايات بموجب المخطط التوجيهي  لجميع المحافظات في سوريا
عدد محطات النقل
110
المطامر الصحية
40
معامل السماد
22
معامل التدوير
36

 

 

وبعد الانتهاء من دراسة المخطط التوجيهي تمت المصادقة عليه من قبل اللجنة الاقتصادية في رئاسة مجلس الوزراء وتم رصد الاعتمادات اللازمة لتنفيذه في الخطتين الخمسيتين العاشرة والحادية عشرة وقد بلغت كلفة التنفيذ حوالي 22 مليار ليرة سورية إضافة لكلف التشغيل السنوية بمعدل 11.5 مليار ليرة سورية، وذلك اعتباراً من عام 2006 تم رصد الاعتمادات اللازمة لتنفيذ مشاريع إدارة النفايات الصلبة للوحدات الإدارية في المحافظات.
وفي ذات العام 2004 تم الإعداد لمشروع قانون نظافة وجمالية الوحدات الإدارية والذي صدر في نهاية عام 2004 /القانون 49 لعام 2004/ ونص القانون على تحديد المسؤوليات التي يتوجب القيام بها في مجال إدارة النفايات البلدية الصلبة من قبل الوحدات الإدارية و جميع أفراد المجتمع من مواطنين وشركات ومؤسسات محلية منتجة للنفايات بجميع أنواعها (البلدية، الصناعية، الطبية، الخطرة) وكيفية إدارتها بالشكل الآمن والسليم وما هي المحظورات في هذا المجال والعقوبات التي ستطبق بحق مرتكبيها.
ومع بداية عام 2005 قامت جميع المحافظات السورية بإعداد دراسات تفصيلية لإدارة النفايات الصلبة في كل محافظة وذلك بالتعاقد مع مكاتب استشارية في مجال إدارة النفايات الصلبة للقيام بإجراء الدراسات التفصيلية لإدارة النفايات الصلبة في كل محافظة على حده.
وقد تم الإعلان والتعاقد في بعض المحافظات على إقامة منشآت المعالجة للنفايات (معامل سماد – مطامر صحية – محطات نقل…) ويتم حالياً الإعلان والتعاقد في بقية المحافظات.
3- تنفيذ المخطط التوجيهي لإدارة النفايات الصلبة في سورية في سوريا
قامت المحافظات بتنفيذ المخطط التوجيهي وفق الآتي:
محافظة دمشق:
–          مشروع إعداد دراسة لتنفيذ معمل معالجة النفايات الصلبة نسبة الإنجاز 75%
–          مشروع تدقيق دراسة تنفيذ معمل معالجة النفايات الصلبة نسبة الإنجاز 75%
–          مشروع مدافن النفايات الخطرة نسبة الإنجاز 100%
–          تم التعاقد على معالجة النفايات الطبية (اتوكلاف) وهو قيد المباشرة والتنفيذ
–          شراء آليات ( ضواغط، كانسات، صهاريج، قلابات)
–          شراء حاويات وجهاز تنظيف ممرات وأرصفة عدد 10
محافظة ريف دمشق:
–          تم إنجاز دراسة وتدقيق محطات معالجة ومطامر صحية ومحطات نقل وفرز للنفايات الصلبة لكافة التجمعات السكانية
–          تم التعاقد بالتراضي مع مؤسسة تنفيذ الإنشاءات العسكرية لتنفيذ المرحلة الأولى من مركز المعالجة المتكامل في كفرقوق وتوقف العمل لاعتراض جمعية أرض الكنانة.
–          تم التعاقد بالتراضي مع مؤسسة تنفيذ الإنشاءات العسكرية لتنفيذ المرحلة الأولى من مركز المعالجة المتكامل في الغزلانية وتمت المباشرة بالتنفيذ.
–          تم الإعلان عن تنفيذ ست محطات نقل وهي: عرطوز، الكسوة، القطيفة، النبك، حران العواميد
–          تم التعاقد بالتراضي مع مؤسسة تنفيذ الإنشاءات العسكرية لتنفيذ محطتي نقل الزبداني وقدسيا وتوقف لعدم وجود تخصيص للمواقع واعتراض الأهالي.
محافظة حلب:
–          دراسة تفصيلية وتدقيق لإعادة تأهيل وتوسيع مطامر النفايات الصلبة في تل الضمان ومنبج
–          دراسة المطامر الصحية للنفايات الصلبة في عفرين والباب وعين العرب ومعامل الفرز والسماد بحلب ومعامل الفرز ومحطات النقل
–          إعداد دفتر شروط لمعالجة النفايات الطبية
–          دراسة وتدقيق محطة المعالجة البيولوجية في منبج.
–          تعبيد وتزفيت طريق مطمر النفايات الصلبة في منبج نسبة الإنجاز 100%
–          تنفيذ سور وطريق المطمر في تل الضمان وملحق عقد نسبة الإنجاز 100%
–          تنفيذ محطات نقل النفايات في (الراعي، إعزاز، دير حافر، صرين، مسكنة) 100%
–          تنفيذ قبان أرضي في تل الضمان نسبة الإنجاز 100%
–          تنفيذ طريق مقالب منغ، تل كرمين، دير جمال نسبة الإنجاز 50%
–          تزفيت طريق مقلب عندان ومقلب تادف، أبو جبار نسبة الإنجاز 100%
–          تنفيذ القطاع الأول من المطامر الصحية في تل الضمان ومنبج
–          تأهيل وتحسين مدخل مطمر تل الضمان
 
محافظة حمص:
–          تم إنجاز دراسة وتدقيق محطات معالجة ومطامر صحية ومحطات نقل وفرز للنفايات الصلبة لكافة التجمعات السكانية
–          تم التعاقد على مشروع المطمر الصحي في دير بعلبة وكانت نسبة الإنجاز 50% في 1/1/2008 باعتبار مدة العقد هي 4 سنوات تنتهي في عام 2009
–          تم الإعلان عن ثلاث مشاريع وهي:
1.      إنشاء وتشغيل محطة الترحيل في مدينة حمص طريق تدمر الجديد
2.      إنشاء وتشغيل محطة المعالجة الميكانيكية والبيولوجية في الفرقلس
3.      إنشاء وتشغيل الخلية الأولى من مطمر الفرقلس
محافظة حماه:
–          تم إنجاز دراسة محطات معالجة ومطامر صحية ومحطات نقل وفرز للنفايات الصلبة لكافة التجمعات السكانية وهي قيد التدقيق.
–          تم التعاقد على تنفيذ مشروع طريق تخديمي لموقع مطمر كاسون الجبل العائد لمركز المدينة نسبة الإنجاز 100%
–          تم التعاقد على بناء سور لمطمر كاسون الجبل وتم الانتهاء من تنفيذه نسبة الإنجاز 100%
–          تم التعاقد بالتراضي مع مؤسسة تنفيذ الإنشاءات العسكرية بحماة لتنفيذ أعمال المبنى الإداري في موقع كاسون الجبل
–          المباشرة بأعمال تأهيل معمل فرز النفايات وتحويلها إلى أسمدة في موقع البركان في السلمية
–          التعاقد بالتراضي مع مؤسسة تنفيذ الإنشاءات العسكرية بحماة لتنفيذ مطمر صحي ضمن موقع كاسون الجبل
–          شراء آليات ومعدات لزوم موقع كاسون الجبل
محافظة إدلب:
–          تم إنجاز دراسة وتدقيق محطات معالجة ومطامر صحية ومحطات نقل وفرز للنفايات الصلبة لكافة التجمعات السكانية
–          تم التعاقد على منظومة لإدارة النفايات الطبية ومعالجتها بطريقة التعقيم والتطهير بالبخار
–          تم التعاقد على محطة المعالجة الميكانيكية والبيولوجية في مصيبين
–          تم التعاقد على تنفيذ خلايا في مطمر فريكة
محافظة اللاذقية:
–          تم إنجاز دراسة وتأهيل مكب البصة المرحلة الثانية
–          يتم التحضير لإنجاز دراسة محطات النقل
–          إعداد دراسة أولية لمحطات النقل والترحيل.
 
محافظة طرطوس:
–          إعداد وتدقيق دراسة تنفيذية لمركز معالجة النفايات الصلبة في وادي الهدة
–          إعداد دراسة توجيهية لجمع ونقل النفايات الصلبة في المحافظة
–          تسوية الموقع العام لمركز معالجة النفايات في وادي الهدة نسبة الإنجاز 100%
–          تنفيذ ساحات الإنضاج والتخمير وساحات تجهيز المنتج النهائي نسبة الإنجاز 60%
–          تنفيذ الأعمال المدنية لمشروع مركز معالجة النفايات في وادي الهدة
–          الإعلان عن استدراج لتقديم وتركيبالتجهيزات الميكانيكية والكهربائية وتجهيزات المخبر لمشروع مركز معالجة النفايات في وادي الهدة.
محافظة درعا:
–          تم إنجاز دراسة وتدقيق محطات معالجة ومطامر صحية ومحطات نقل وفرز للنفايات الصلبة لكافة التجمعات السكانية
–          إعادة تأهيل المطمر بنسبة إنجاز 40% منطقة /أ/
–          تم التعاقد على تنفيذ معمل السماد منطقة /أ/ والمشروع قيد الإنجاز /1%/
–          الإعلان عن استدراج عروض لمعالجة النفايات الطبية منطقة /أ/ قيد إصدار النتائج
محافظة السويداء:
–          تم إنجاز دراسة وتدقيق محطات معالجة ومطامر صحية ومحطات نقل وفرز للنفايات الصلبة لكافة التجمعات السكانية
–          تنفيذ أعمال إعادة تأهيل مكب النفايات في السويداء نسبة الإنجاز 100%
–          تنفيذ أعمال إعادة تأهيل مكب النفايات في شهبا نسبة الإنجاز 100%
–          تنفيذ أعمال تجهيز خلية طمر في الجزء الشرقي من مكب السويداء نسبة الإنجاز 90%.
–          تنفيذ أعمال تنظيف الطرق والموقع في مكب السويداء نسبة إنجاز 100%
–          تم التعاقد على تنفيذ محطة نقل السويداء والعقد قيد التنفيذ
–          تم التعاقد على تنفيذ محطة نقل صلخد والعقد قيد التنفيذ
محافظة القنيطرة:
–          تم إنجاز دراسة وتدقيق محطات معالجة ومطامر صحية ومحطات نقل وفرز للنفايات الصلبة لكافة التجمعات السكانية
–          تم التعاقد والمباشرة بالتنفيذ لمشروع محطة النفايات الصلبة في المحافظة
–          تم الانتهاء من مشروع حفريات المطمر الصحي لمركز المعالجة
محافظة الحسكة:
–          تم إنجاز دراسة وتدقيق محطات معالجة ومطامر صحية ومحطات نقل وفرز للنفايات الصلبة لكافة التجمعات السكانية
–          تنفيذ مركز المعالجة المتكامل في منطقة الحسكة المرحلة الأولى(مبنى الإدارة-مبنى المحرس والقبان-مبنى الأتوكلاف، مبنى المغسل والمشحم، مبنى تخزين النفايات الخطرة، تصوينة) نسبة الإنجاز 75%
–          تنفيذ الطريق المؤدي إلى مركز المعالجة المتكامل في الحسكة نسبة الإنجاز 95%
–          تقديم وتركيب وحدة تعقيم النفايات الطبية والقبان الأرضي في مركز المعالجة المتكامل في الحسكة نسبة الإنجاز 80%
–          شراء آليات جمع القمامة (الضواغط) عدد 12 لبلديات محافظة الحسكة
–          تم التعاقد على تنفيذ خلية واحدة من المطمر الصحي في مركز المعالجة المتكامل بالحسكة.
محافظة دير الزور:
–          تنفيذ المطمر الصحي في صبيخان نسبة الإنجاز 80%
–          تنفيذ المطمر الصحي في البوكمال نسبة الإنجاز 100%
–          تنفيذ المطمر الصحي في هجين نسبة الإنجاز 75%
–          تنفيذ المطمر الصحي في الميادين نسبة الإنجاز 70%
محافظة الرقة:
–          تم الانتهاء من دراسة وتدقيق المخطط التوجيهي لإدارة النفايات الصلبة
وخلال ذات الفترة التي تمت فيها الدراسات وحتى الآن وبعد أن بدأ تنفيذ المخطط التوجيهي بخطى واضحة المعالم والهدف وردت للوزارة عروض مختلفة من شركات عديدة وبتقنيات متنوعة لمعالجة النفايات الصلبة وجميع هذه التقنيات لم ينص عليها المخطط التوجيهي لإدارة النفايات الصلبة في سوريا (الحرق وتوليد الكهرباء، البلازما، استخلاص الزيوت النفطية،…) وهي عروض في إطارها العام تحمل مضموناً واحداً بأنها تحل مشكلة النفايات الصلبة جذرياً وبكلف بسيطة.
وبعد ورود هذه العروض نظمت وزارة الإدارة المحلية والبيئة ورشة عمل الهدف من انعقادها و اختيار الطرق المثلى للمعالجة بما يتناسب مع واقع إدارة النفايات في سوريا ونوعية ومكونات هذه النفايات والتي سترفد تنفيذ دراسة المخطط التوجيهي إذا استدعى الأمر.
وقد شارك فيها العديد من الخبراء والمختصين في مجال إدارة النفايات الصلبة من الجامعات السورية (البعث، دمشق، تشرين، حلب) ومن الهيئات والمراكز العلمية (هيئة الطاقة الذرية، مركز الأبحاث العلمية،مركز الدراسات والبحوث البيئية..) إضافة إلى المعنيين من الوزارات المختلفة (وزارة الكهرباء، هيئة تخطيط الدولة، وزارة الإدارة المحلية والبيئة..) إضافة إلى خبراء دوليين من GTZ ومن جامعة بواتيية الفرنسية كما تم عقد اجتماع مع خبير بريطاني على هامش الورشة بالتعاون مع السفارة البريطانية تم خلاله مناقشة أساليب معالجة النفايات الصلبة الشائعة دولياً وما يتناسب مع واقع إدارة النفايات الصلبة في سوريا.
قدم العارضون خلال هذه الورشة تقنيات المعالجة المقترحة حيث تضمنت الجلسة الأولى عرض لتقنية المعالجة بطريقة الحرق وتوليد الطاقة الكهربائية وقد كان العارضون خلال هذه الجلسة (شركة نانوفو الأمريكية، شركة GDB البريطانية، شركة انتركونتيننتال البريطانية، مكتب نافع الهاشمي للوكالات التجارية وكلاء لشركة كندية).
أما الجلسة الثانية فكانت خاصة بتقنيتي المعالجة بطريقة التعقيم والتطهير بالبخار وقد كان العارضون خلال هذه الجلسة (شركة Consorita العالمية و شركة RCRالعالمية) والمعالجة بطريقة استخلاص البترول من النفايات وقد كان العارض لهذه التقنية (ممثل شركة SLC الكندية).
وفي ختام ورشة العمل تمت المناقشة مع جميع المعنيين والمختصين حيث أكد المشاركون على أن هناك بعض التقنيات التي تقدم بها العارضين (استخلاص البترول من النفايات، الأوتوكلاف،…) هي تقنيات غير مجربة على نطاق واسع وبالتالي هي بحاجة لمزيد من الدراسة والتطبيق لإمكانية قبولها لأنها في طور التجربة.
ومع هذه النتيجة التي تم التوصل إليها تم الإيعاز بتشكيل لجنة تضم الاختصاصين من مختلف الجهات المعنية لوضع دفتر شروط فنية لمعالجة النفايات الصلبة بطريقة الحرق وتوليد الطاقة الكهربائية باشرت أعمالها مع بداية الشهر الحالي/ آذار وبعد انتهاء عملها واعتماد دفتر الشروط هذا سيتم تعميمه على المحافظات ذات الخصوصية من حيث عدم توفر الأرض اللازمة لإقامة المطامر الصحية ومعامل السماد لتقوم بالإعلان وفقه.

2 thoughts on “التخطيط الشامل لإدارة النفايات الصلبة في سورية

  1. السلام عليكم لو سمحت عايز معلومات عن تدوير النفايات المنزلية وطريقة تحويلها الي سماد عضوي وشكرا

    1. السلام عليكم

      اعتذر عن التأخر بالرد

      اذا كنت بحاجة الموضوع الى الان ارجو التأكيد للارسال

اترك رداً على Dr.Eng Abdulrzzak Alturkmani إلغاء الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *